أنواع مبادئ ميزانيات الدولة و البلدية
قديم 24-09-2015, 07:00 PM   #1
alg17
 
الصورة الرمزية صديق القمر
 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
المشاركات: 1,938
افتراضي أنواع مبادئ ميزانيات الدولة و البلدية

أنواع مبادئ ميزانيات الدولة و البلدية
خصصنا مبحثنا الثالث إلى دراسة أنواع ميزانية الدولة و البلدية و أهم المبادئ التي تحكم هذه الميزانيات و بهذا استوفي دراسة الميزانية للدولة و ميزانية البلدية.
المطلب الأول : أنواع ميزانية الدولة و ميزانية البلدية:
الفرع الأول : أنواع ميزانية الدولة :
هناك ثلاث أنواع لميزانيات الدولة و سنتطرق إليها فيما يلي:
أ - الميزانية العامة
تتميز بما يلي:

Advertisement

- أنها وثيقة أو مجموعـة وثائق تبيـن ما ينتظـر بمعنى أنها يمكن أن تكون وثيقة واحد كما يمكن أن تكون اكثر من ذلك كما أنها تقديرية أي أنها مبنية على تنبـؤات و ليس على وثائـق حـــددت فعلا كما هو الحال بالنسبة للحساب الإداري
- أن تحصلـه الدولة مـن الأصـول أي أن الأمر يتعلـق بتقديـر الإيـرادات المتوقعـة و المتعلقـة بالـدولـة أمـا الإيــرادات الخاصـة بالـهيئـات و الجـمـاعـات التـي تـمثـل الشخصيـة المعنويــــة و إلاستقلال المالي
- ما يجوز أن تنفقه لإشباع الحاجات العامة أي أنها تحتـوى على إيرادات من جهة و من جهة أخرى على نفقات و ليس كل النفقات العامة و لكن يجب أن تكون مخصصة لإشباع الحاجـات العامة و إلا أصبحت من قبل جريمة تحتوى الأموال العمومية أما ما يجوز أن تنفقه فتعنى أن هذه المصاريف مصاريف الدولة لا تقدر بكل حرية بل تجيزها السلطة التشريعية و تتمثل هذه الإجازة في مناقشة التصويت.
أي أن الميزانية تتعلق بسنة مالية أي سنة مدنية تتطابق مع دورة مالية كاملة هناك اختـــــلاف شاسع بين الدورة المالية السنوية و الدورة الاقتصادية التي تشمل سنوات فترة لأزمـة مضـافا اليها سنوات فترة الرخاء.(1)
[1] - حسين الصغير، دروس في المالية و المحاسبة العمومية، دار المحمدية العامة، الطبعة الثانية، الجزائر، 2001، ص 113، ص 144

ب - الميزانية المستقلة :
تشمل كـل ميزانيات المصالح العمومية و الهيئات المحليـة و المؤسسات التي تتمتع بالشخصية المعنوية مستقلـة عـن شخصية الدولة و كـل الآثار القانونيـة للميزانيـة علـى اكتسـاب قانونيــة تسـري علـى هـذه الهيئات و الجماعـات و المصالـح و المؤسسـات أي أنها تتمتـع بذمـة ماليـة متميزة عـن ذمة الدولة و هكـذا تستقـل بإيراداتها و نفقاتها و تتحمل أي عجز يصيبها و تحتفظ بالفائض أن تحقق و تتميز بما يلي:
ب - 1 القاعدة العامة
و هـي أن المـؤسسات و الهيئـات العموميـة التـي تتمتـع بالشخصيـة المعنويــة تتحمـل العجــز و الفائض لوحدها و يمكن أن تقدم الدولة إعانات لها و لا يتم ذلك ألا بناءا على نص صريـــح
ب - 2 ان للميزانية قواعد و أحكام تخالف البعض منها تلك التي تحكـم ميزانيـة الدولـة و مـن أسباب منح الشخصية المعنوية للجماعات و الهيئات و المؤسسات ما يلي:
ب - 2 - 1 الاعتبارات الاقتصادية و المالية
و تعني أن بعض المرافق و الهيئات و المؤسسات تتميز بالطابع التجاري أو الصناعي و لهـذا نري الدولة تحريرها من الإجراءات المعقدة و المعمول بها في المجالس العمومية لتمكينها من التسيير بروح اقتصادية لتوسع و تقدم سوق المنافسة.
ب - 2 - 2 الاعتبارات القانونية و السياسية
قد تمنح الدولة الشخصية المعنوية لبعض الهيئات العامة فيما يتعلق بالميزانيات و الجماعـــات المحليــة فمــن الطبيعـي أن تكـون لها ميزانيـة مستقلـة لكونها تـدار من طـرف رئيس منتخـب و مجلس شعبي يعني أن الدولة تريد أن تحقق آلا مركزية.
[1] - دروس في المالية و المحاسبة العمومية، نفس المرجع السابق، ص144 ص 115

ج - الميزانية الملحقة:
أن هـذه الميزانية كما يدل اسمها تكون منفصلة عن ميزانية الدولة و لكن من جهة أخـرى غير مستقلـة بمعنى أنها ترفـق بها لتخضع لنفس الإجـراءات التي تخضع لها الأولـى و سبـب هــذا الانفصال بدون استغلال ترجعه إلى ما يلي :
قد ترى الدولة أن بعـض المصالـح غير متمتعة بالشخصية المعنوية يمكن لها أن تغطي نفقاتها بإرادتها فالبر غم من أنها لم تؤسس بتحقيـق الربح، و لهذا تسمح الدولـة أو الولاية أو البلديــة لمثـل هـذه المرافق بوضـع هـذه الميزانيـة حتـى تتمكـن مـن التحقيـق و التبسيط على القائميــن بتحضير الميزانيـة العامـة و رغـم هـذا لا تشـد الملحقة عـن قاعـدة الوحدة لأنها تكـون ملحقة بالعامة و تناقش ويصوت عليها من طرف المجلس و بنفس الإجراءات و لعل احسن مثال نجد ميزانية البريد و الموصلات اللاسلكي.(1)
الفرع الثاني : أنواع الميزانيات بالبلدية
في الحقيقة هناك ميزانية سنوية واحدة نظرا لكونها أولية و إضافية و الحساب الإداري يجـــب علينا أن نعـرف كل واحدة على حدي.
أ - الميزانية الأولية :
هي جملة من التوقعات توضع قبل ضبط ميزانية السنة السابقة و قبل بدأ السنة المالية و يسنــد أمر تحضيرها إلى المجلـس الشعبـي البلـدي، حيـث تبـدأ عملية إعداد للسنة المقبلة خلال ثلاثة اشهر الأخيرة من السنة المالية الحالية و يبدأ تنفيذها ابتداء من أول جانفي لكل سنة و هذا بعـد التصويت عليها قبل 31 أكتوبر من السنة السابقة لسنة تطبيقها و يتم اعتمادها من قبل السلطة الوصية، و تضم ما يلي :
أ - 1 قسم التسيير
يتم تقدير نفقاته و إيراداته بناءا على السنة السابقة مع إحداث بعض التعديلات التي تتماشى مع احتياجات السنة المالية الجديدة.
[1]- دروس في المالية و المحاسبة العمومية، نفس المرجع السابق، ص 116 ص 117

يقوم الكاتب العام للبلدية بتحليل التغيرات في تقدير النفقات و الإيرادات ليسهـل لرئـيس البلديـة الرد على أسئلة أعضاء المجلس الشعبي البلدي أثناء التصويـت، تم تقيد نفقات و الإيرادات في بطاقات خاصة تسمح للمجلس الشعبي البلدي بترتيب النفقات المنتظرة و الضرورية.(1)
أ - 2 قسم التجهيز:
يشمل هذا الفرع نوعين من العمليات المالية.
- المشروعات التجهيزية العامة : تضم مجموع ما تحصلت عليه البلدية من أموال عقاريــــة و منقولــة و يصــادق علــى هذه المشروعـات المجلـس الشعبـي البلـدي فـي مخططـات البلدية
- العمليات الخارجة عن البرنامج المسطر تتمثل في :
+استرداد القروض + تعويض الكوارث + نقل ملكية الأسهم و القيم.
أ - 3 قسم الاستثمارات الحضرية.
و هـو يجسد تلك العلاقـة بين البلدية و الوحدات الاستثمارية الأخرى هــذه الأخيرة التي تقــوم بإعــداد حسابات التقديـرات التـي تحتاجـها لتجهيـز و الاستغـلال و يتـم التعديـل فـي الميزانيـة الإضافية.(2)
الوثائق التي يجب أن ترافق بالميزانية الأولية :
- مداولة التصويت على الميزانية الأولية <<6 نسخة>>.
- بطاقـة الحسـاب المتعلـق بالضـرائـب المباشـرة فـي << 4 نسخ>> شريطـة أن تمضـى من طرف رئيس مجلس الشعبي البلدي.
- مداولة على قائمة العتاد المتحرك بحظيرة العتاد للبلدية << 6 نسخ>>.
- مداولة على الأملاك للبلدية المعارة في << 6 نسخ>> . - دفتر الملاحظات << 6 نسخ >>.
[1] - اشكالية الموارد المستحقة للبلديات، مرجع سبق ذكره ص121

[2] - التعليمة المشتركة و المعدلة في 13/07/1971

- مداولة التصويت على الاشتراك في المنشورات خلال سنة.
- مداولة التصويت على جدول الإعانات المالية لمساجد البلدية.
- مداولــة التصويــت علـى المسـاعـدات المقترحـة فـي إطـار الأنشطـة الاجتماعيـة و الثقافيـة و الرياضية.
- جدول الأجور << 5 نسخ >>.
- قائمة المكفوفين في البلدية في << 5 نسخ >>.
- قائمة المسنين في البلدية << 5 نسخ >>.(1)
ب - الميزانية الإضافية
عند دخول الميزانية الأولية حيـز التنفيـذ تظهـر احتياجـات جديـدة مما يستلـزم إنشـاء ميزانيــة إضافية معادلـة و مكملة للميزانيـة الأوليـة << تعد قبل شهر يوليو و يتم التصويت عليها قبــل 15 يوليو للسنة التي تطبق فيها>>.(2)
تدخل عمليات الميزانية السابقة في هذه الوثيقـة و كـذلك الفائـض المتبـقي و لازم تقسيمـه على مختلف أقسام و فروع الميزانية الإضافية، كما يتم حساب الباقي النتائج عـن فرعـى التجهيــز و الاستثمار لهذا تحضيرها يبدأ بفرع التجهيز العمومي.
ترفق الميزانية الإضافية بالوثائق التالية :
- مداولة التصويت على الميزانية الإضافية << 6 نسخ >>.
- مداولة التصويت على الحساب الإداري << 6 نسخ >>.
- مداولة التصويت على حساب التسيير << 6 نسخ >>.
- دفتر الملاحظات للميزانية الإضافية << 5 نسخ >>.
- كشف باقي الإنجاز << ملحق17>> نفقات عند اختتام السنة المالية <<5 نسخ>>.
- كشــف باقــي الإنجــاز <<ملحق 39 >> إيـرادات في نهاية 31 مارس من السنـة المالــي << 5 نسخ >>
كشف اعتمادات فرع التسيير المرتبط بها نهائيا الى غاية 31 ديسمبر من السنة المالية السابقة << 5 نسخ >>
[1]اشكالية الموارد المستحقة للبلديات، مرجع سبق ذكره ص123
[2] المادة 152 من القانون رقم 90/08 المتعلق بالبلدية

3 - الحساب الإداري
هـو الـذي يبيـن كـل المصاريف التي صرفت و الإيرادات المحصلة أثناء السنة المالية و يقـوم بأعـداده رئيــس المجلـس الشعبـي البلـدي بالسنـة لقسـم التسييـر و فيـما يخـص فـرع التجهيــز و الاستثمـار فيوضـح لنا البرامـج المسجلة في الميزانية و مدى إنجازها كما يمكن استخـراج نتيجـة السنـة المالية سواءا كانـت عجـزا أم فائضا في رصيدها الحسابـي مـن جـدول الحسـاب الإداري يسجـل الرصيد المستخرج في الميزانية الإضافية أما عن طريق أموال البلدية أو عـن طريق إعانة للتوازن من الصندوق المشترك مع الأخذ بعيـن الاعتبار بأنه لابد من طلب الإذن من وزارة الداخلية لمنح إعانة لهذه البلدية و ذلك بعد دراستها. (1)
و يشترك مع الموازنة العامة فيما يلي:
- كل منهما يتم إجازته من قبل السلطة التشريعية.
أما اوجه الاختلاف يمكن إدراجها بالشكل التالي.
- تعد الميزانية لسنة مالية لاحقة في حين يعد الحساب الإداري لسنة مالية منتهية .
- أرقام الميزانية هي أرقام تقديرية للإيرادات و النفقات في حين أرقـام الحسـاب الإداري هـي الأرقام التي تم تحصيلها أو أنفاقها بصفة فعلية.
- أن تبويب الحساب الإداري يقوم على قسمين هما قسم التسيير و قسم التجهيز والاستثمار.(2)
[1] - الموارد الجبائية المحصلة لفائدة البلدية دون سواها، مرجع سبق ذكره، ص43
[2] - دور الضريبة في تمويل ميزانية الجماعات المحلية، مرجع سابق، ص41

المطلب الثاني : مبادئ ميزانية الدولة و ميزانية البلدية
الفرع الأول : مبادئ ميزانية البلدية
تحتوى الميزانية على التقديرات النفقات و الإيرادات تتعلق بالفترة المقبلة قد تلتحق أولا نلحقـه، و حتى تكون الميزانية ذات مصداقية فلابد على الهيئة التي تقوم بإعدادها التقيد بمبادئ قانونيــة هي كالأتي :
1 - مبدأ التوازنو هو المبدأ الوحيد الذي يحتوي على أي استناد و يقضي المبدأ بان يكـــون الميزانية من حيث نفقاتها بالنسبة إلى إيراداتها، و هذا داخل كل قسم من أقسام الميزانيـة و لا يمكن للمجلس الشعبي البلدي أن يصوت على الميزانية غير المتوازية، و نفس الشيء بالنسبــة للسلطة الوصية أي لا تقبل ميزانية غير متوازية و ترجع الوثيقة إلى مقر البلدية حتى تصحيح و يحق لهذه السلطة أن تقوم بموازنة البلدية أن لم تسطع هيئات البلدية.
و حتى يتم التوازن يجب احترام ثلاث قواعد أساسية.
- توان قسم التسيير و قسم التجهيز و الاستثمار.
- يجب ضمان تسديد الميزانية عن طريق الموارد الذاتية للبلدية و تجنب الاقتراض.
- صحة التوقعات لإقصاء كل تقليل أو تضخم.
2 - مبدأ السنوية : أي أن الميزانيـة تعـد لفتـرة سنـة كاملـة و تقـوم المصالـح المعنية بتنفيذها ملزمة بتنفيذها خلال السنة المحددة و هناك طريقتان لإجراء حساب السنة المالية .
- طريقة التسيير :
تعنـي أن كل النفقـات المرتبطـة بميزانية السنـة التي يتم فيها الدفع دون اعتناء بتاريخ الالتزام و تمتاز هذه الطريقة بأنها تمكن من الغلة السريع للحسابات و سهولة وضع الحساب الختامـي لقانون ضبط الميزانية.
[1] - إشكالية الموارد المستحقة للبلديات، مرجع سبق ذكره ص56

طريقة التمويل :
يتم وفق هذه الطريقة ضبط حساب السنة المالية على أساس المبالغ التي التزمت الإدارة بدفعها و لو تدفـع خـلال السنـة الماليـة، و أيضا المبالـغ الواجب تحصيلها حتى و أن لم يتم تحصيلها فعلا خلال السنة المالية.
3 - المبدأ الشمولية : يقتضي هذا المبدأ ضرورة إبراز كافة الإيرادات و النفقات مـع احتـرام قاعدة عدم تخصيص إيراد ما لنفقة ما.
4 - مبدأ وحدة الميزانية :
يقصـد بهـذا المبـدأ أن تسجـل كـل النفقـات في عمود واحد و كذلك الإيـرادات لتسهـلا لتقديــر العمليات المالية و حتى يسهل مراقبـة تصرفـات الدولـة الماليـة و مطابقتها للأهـداف المحــددة و الاعتمادات من طرف أجهزة الرقابة و كذلك حيى يسهل معرفة المركز المالي، الواردة فـي الموازنة توافق عليها السلطة التشريعية إلا أن هناك استنادات في ميزانية البلدية منها :
أ - ميزانية الملحقة : تكون هذه الميزانية خاصة بالأشخاص العامة التي لم تعترف الدولة لهـم بالشخصية المعنوية و هي ميزانية منفصلة عن الميزانية الدولة و لكن تلحق بها.
ب - الحسابات الخاصة على الخزينة : و هي مبالـغ تدخـل علـى أن تخرج منها فيمــا بعـد أي بالمعني الصحيح لا تعد إيراد، و كذلك نخرجها لا تعد إنفاقا عاما لأنها تعاد إلي الخزينة مــــن جديد .
5 - مبدأ عدم تخصيص الإيرادات :
وفق هذا المبدأ فانه لا يجوز تخصيص حصيلة إيراد معين لتغطية نفقة معينة، ذلك انه قــد لا تغطي حصيلة الإيراد المخصص النفقة المعينة.
[1] - الوجيز في المالية العامة، مرجع سابق ذكره ص289

الفرع الثاني : مبادئ ميزانية الدولة :
يتعيـن علـى السلطـة التنفيذيـة و هـي بصـدد تحضيـر الميزانيـة أن تضـع في اعتبارها عدد من المبادئ العامة التي تحكم الميزانية و ذلك من اجل تسهيل مهمة الموازنة العامة و تسيير وظيفة الرقابة عليها و بالتالي الكشف عن المركز المالي للدولة و تتمثل هذه المبادئ فيما يلي :
1 - مبدأ وحدة الميزانية :
يقصد به أن تدرج جمع نفقات الدولة و جميع إيراداتها . في وثيقة واحدة حتى يسهل من معرفـة مركزها المالي و حتى تتمكن أجهزة الرقابـة من مراقبة لتصرفات الدولة المالية. (1)
و يسند مبدأ وحده الميزانية إلى اعتبارين :
أ - الاعتبار المالي :
و يتمثل في تسهيل مهمة الباحثين في معرفة ما إذا كانت الميزانية متوازنة من عدمه و يساعـد على عرض المركز المالي للدولة.
ب - الاعتبار السياسي :
و يتمثل في مساعدة السلطة التشريعية في مباشرة رقابتها على النفقات و الإيرادات العامة.
كما يهدف هذا المبدأ إلى :
- تسهيل المناقشة و المراقبة و مقارنة حسابات الدولة.
- إمكانية الاطلاع الفعلي على توازن الميزانية.
- استطاعـة البرلمان الوقوف على حقيقة المركز المالي للدولة و مراقبة السياسة المالية إلى ينبغي على الحكومة اتباعها.(2)
2 - مبدأ سنوية الميزانية :
يعنـي هذا المبدأ أن يتوقع و الترخيص لنفقات و إيرادات الدولة بصفة دورية منتظمة كل عام. و يعنى هـذا المبـدأ أيضا أن الميزانيـة يجـب أن تقـر باعتمـاد سنوى مــن السلطـة التشريعيــة.
و يرجع هذا المبدأ إلى اعتبارات سياسية و مالية.
[1]- د.بسيوني، اقتصاديات المالية العامة، كلاسي للدراسات و النشر، طبعة 1، دمشق، ص 98

[2]- طبقا لمادة 3 من ق، رقم 84-17 المؤرخ في 07/07/84 المتعلق بقوانين المالية و المادة 3 من ق، 90-21 المؤرخ في 15/08/1999 المتعلق بالمحاسبة
- الاعتبارات السياسية : تتمثل في دوام رقابة السلطة التشريعية عل أنشطة السلطة التنفيذيــة - الاعتبارات المالية : و تتمثل في فترة السنة هي الفترة التي نمارس خلالها اغلب الأنظمــة الاقتصادية كما أنها تضمن دقة تقدير الإيرادات الدولة و نفقات أما إذا كان هذا المبدأ اقل مــن سنة فانه يؤدي إلى عدة سلبيات منها.
1 - صعوبة الإجراءات المتعلقة بعملية الميزانية بدئ من أول خطواتها حتى المصادقة عليها و إصدارها ووضعها حيز التنفيذ.
2 - الجهــود الكبيـرة و التكاليف العالية و منه مضاعفة هذه التكاليـف مما يـؤدي إلى إرهـاق المالية العامة و يربك العمل بشكل عام في كافة الأجهزة.
و لهذا المبدأ عدة مزايا يمكن حصرها فيما يلي :
- أن البيانات المتعلقة بالنشاط الاقتصادي و الحسابات الدخل القومي و لحسابات الأخرى هي حسابات سنوية في اغلب دول العالم.
- أن زيادة فترة الموازنة عن سنة تعود إلى ضعف رقابة السلطة التشريعية.
- أن عمليــة إعــداد مشروع الموازنـة العامـة و مـن ثـم تصديقه يتطلب جهدا و لذلك ليس من السهولة تكرار العملية لفترة تقل عن سنة.
- إن من الصعوبة إعداد تقديرات دقيقة بالإيرادات و النفقات العامة المتوقعة لفترة تزيد عـــن سنة.(1)
3 - مبدأ عمومية الميزانية :يقتضي هذا المبدأ بأن تظهر تقديرات كافة الإيرادات و النفقات العامة تفصليا في ميزانية الدولة دون إجراء مقاصة بيـن الإيرادات التـي تصــرف فـي سبيــل نحصلها و دون إجـراء مقاصـة بين المبالـغ المقـدرة إنفاقـها و ما قد تـدره هــذه النفقــات مــن إيرادات كذلك يؤدى التفصيل إلـى جهـود في المركز العامة و انعدام المرونة أي عدم القـــدرة على التعامل مع الظروف و نوعها.(2)

[1] - المالية العامة، مرجع سبق ذكره، ص
[2] - ادارة المالية العامة، مرجع سابق ص 26 - ص 27

مبدأ توازن الميزانية العامة :
يحتوى مبدأ توازن الميزانية على مفهومان : مفهوم تقليدي - مفهوم حديث
- المفهوم التقليدي :
تساوي جملة نفقات الدولة مع إيراداتها المستمدة من المصادر العادية دون زيادة او نقصان.
- المفهـوم الحديـث :
أن النظريـة الحديثة في المالية العامة لم تعد تنظر على العجز في الميزانية على انه كارثـــــة مالية محققة و ذلك في ضوء التطورات المالية و الاقتصادية و هذا لا ينبغي أن الفكـــر المالي المعاصــر يستبعد فكــرة التــوازن كــل ما هنــالك أن يمثــل على أن نستبدــل بفكرة التـوازن الاقتصـادي العام حتى و لو أدى هذا إلى حــدوث عجز مؤقـت في الميزانيـة حيـث اصبح في فكــر الاقتصــادي الحديــث اللجــوء إلى إحداث عجــز منظم في الميزانية وصولا إلى تحقيـق التوازن العام.(1)
[2] - اقتصاديات المالية العامة، مرجع سبق ذكره، ص426، 417


الخلاصة
بعد ما تطرقنا بصفة عامة إلى الميزانية فـي مفهومها العام، و رأينا كل ما يتعلق بها من مفاهيم أساسية و عناصر و مبادئ اتضح لنا أنها تعبير مالي لبرنامـج العمـل المصـادق عليـه و الــذي تنوى الحكومة تطبيقه لسنة مقبلة تحقيقا لاهداف المجمع و هي تشكل من الإيرادات و النفقـــات النهائيــة المعمــول بـها و بهـذا أضحت ركيزة أساسية لساسة علاج الأزمات الاقتصادية و أداة مهمة في التوجيه الاقتصادي ضمانا لتسيير الرقابة الفعلية و إيجاده على السياسة المالية للدولة. و إعــداد و تحضيـر الميزانيـة بأسلـوب اقتصـادي مقبـول بعيـدا عـن الإسراف المالي و السبب الإدارة و بالتالي حسن تنفيذ الميزانية مع تحقيق الأهداف التنموية المرسومة للخطة الاقتصادية.

التوقيع
ليس بإنسان ولا عالم من لايعي التاريخ في صدره
ومن درى أخبار من قبله أضاف أعمارا إلى عمره

صديق القمر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
مبادئ, ميزانيات, أنواع, البليدة, الدولة

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أنواع المعرفة عند إسبينوزا صديق القمر فلسفة 1 12-10-2015 08:29 PM
أنواع ـآلصـائمين بالصووور .. mouna الشريعة والحياة 4 22-07-2012 06:36 PM
أنواع الحب وسيم قسم الحوار العام 7 27-10-2011 02:23 PM
مبادئ علم السياسة صديق القمر علوم سياسية 0 21-09-2011 12:50 PM
أنواع من الخيانة .. RIMA قسم الحوار العام 23 03-03-2011 06:24 PM

sitemap

الموقع يخضع لسياسة ادسنس لقراءة الشروط بالعربية انقر هنا أو بالانجليزية Google Adsense Privacy Policy   

 abuse@alg17.com


الساعة الآن 06:37 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.11 Alpha 3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
adv helm by : llssll
المواضيع المنشورة في المنتدى تعبر عن رأي اصحابها وجميع المواضيع التي تخالف سياسة الموقع يتم حذفها

Search Engine Friendly URLs by vBSEO

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138