السنة أولى ماجستير - إعلام رياضي
قديم 20-09-2010, 01:27 PM   #1
alg17
 
الصورة الرمزية صديق القمر
 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
المشاركات: 1,938
افتراضي السنة أولى ماجستير - إعلام رياضي

مقياس: التربص الميداني
سنة أولى ماجستير
إعــــلام رياضــــي
الموضــوع:
النقد الرياضي الصحفي في ميدان كرة القدم
صحيفة الامة العربية

محتويات التربــــص:
مقدمــــــــة
فصل تمهيدي:
1-الصحافـــــــــــــــــــــــــــة
2-الصحــــــــــــــــــــــــــــفي
3-النقـــــــــــــــــــــــــــــــد
4-النقــــــــــــد الرياضــــــي
5-كــــــــــــــــــرة القـــــدم
الجانب الهيكلي والإداري لصحيفة الأمة:
1-الأمة العربية كمؤسسة صحفية
2-الإدارة و اختصاصاتـــــــــــها
3-وظائفــــــــــــــــــــــــــــها
4-هياكل صحيفة الأمــة العربية
الجانب التحريري:
أقسام الصحيفة:
1-قسم الأخبــار الوطنية
2-قسم الأخبار الاقتصادية
3-قسم المجتمــــــــــــع
4-قسم الدولــــــــــيات
5-قسم الروبــــــــورتاج
6-قسم الثقافــــــــــــة
6-قسم الرياضـــــــــــة:
أ‌- النقد الرياضي وأنواعـــــــه
ب- النقد في كرة القدم وصــوره
خاتمــــــــــــــــة
مقدمـــــــــــــــة:
في الثاني ديسمبر من سنة2008انطلقت جريدة الأمة العربية في أول عدد لها تصدره عن شركة ذات مسؤولية محدودة،شركة مهياوي للاتصالات من مقرها السابق الكائن بحي الفلاح شارع بن باديس بناية 124 الطابق الاول،باب الزوار الجزائر العاصمة،والذي تم التحول منه إلى ديوان رياض الفتح رقم b18المدنية الجزائر العاصمة،يديرها الأستاذ طيب مهياوي كمدير عام لها ،أما مسؤول النشر فبقيادة الأستاذ نعاس عبد الله كريبع،وقد تم توزيع 8000 نسخة في يومها الأول، ثم تزايد التوزيع شيئا فشيئا إلى أن وصلت 100000نسخة في عددها110 ،وعرفت شعبية لابأس بها إذ استطاعت في ظرف وجيز أن تنشئ لها مكاتب جهوية على غرار الصحف الكبيرة الأخرى،فأصبح لديها مكتب في وهران ومكتب في قسنطينة ومكتب آخر في المسيلة وآخر في المدية،وقد تميز خط سيرها الافتتاحي وسياستها بالتوجه القومي العروبي
ووقوفها إلى جانب المناضلين في سبيل النهوض بالوطن العربي والذود عن حماه، وإيمانها الراسخ بالهوية الوطنية المتنوعة المناهل والثقافات ،والتي تصب روافدها في بحيرة الأمة العربية الواحدة
إن اللافت في صحيفة الأمة العربية هو وضوحها وجرأتها في تناول المواضيع ذات الحساسية،والأسلوب الاحترافي في نقلها للأخبار وتحاليلها، لاسيما فيما يتعلق منها بالقسم الرياضي الذي يعد أحد أعمدة الصحيفة الرئيسية التي تقوم عليه،حيث خصصت لذلك أربع صفحات كاملة منها اثنتان بالألوان ،غالبا ماكانت تتعلقان بالمنتخب الوطني لكرة القدم وأخبار عناصره منذ مشاركته في التصفيات المؤهلة للكأسين العالمية والافريقية،معتمدة في ذلك كله على النقد الرياضي الفني والتاكتيكي سواء الايجابي أو السلبي،وهو ما أضفى عليها مهنية أكثر
وهو ماتناولته في هذا التربص الميداني بمؤسسة الصحيفة،حيث سمحت لي إدارة معهد التربية البدنية والرياضية بسيدي عبد الله من خلال منحها تصريحا لي للقيام بمهمة الاقتراب أكثر من العمل الصحفي وكشف أسراره وخباياه لمدة تزيد عن الثلاثة أشهر،وهذا بالاطلاع الميداني على سيرورة المخاض الذي تمر به الصحيفة من البداية إلى أن يتم طبعهامتتبعا في ذلك كله ما يهم موضوع النقد الرياضي في ميدان كرة القدم من خلال ما جاء في الصحيفة.
فصــــل تمهيدي:



1-الصحافــــــــــــة
2-الصحفـــــــــــي
3-المؤسسةالصحفية
4-النقـــــــــــــــد
5-النقد الرياضـــي
6- النقد في كرة القدم
1-الصحافــــــة:
الصحافة هي إحدى أهم المهن، التي تنقل للمواطنين الأحداث التي تجري في محيط مجتمعهم وأمتهم، والعالم أجمع. كما تساعد الناس في تكوين الآراء، حول الشؤون الجارية، من خلال الصحف والمجلات، والإذاعة والتلفاز. ويشار إلى وسائل الاتصال المذكورة بالصحافة أو الوسائل الإخبارية. وفي كل يوم يجتمع الصحفيون في مختلف أنحاء العالم، ويحررون المقالات عن آلاف الوقائع الإخبارية. ويتولى المراسلون الصحفيون، تغطية الوقائع المحلية، غيرهم، ومنهم المراسلون بالخارج، الأخبار القومية والدولية.
ويرى الباحثون انه من الصعب الاتفاق حول مفهوم موحد لصحافة وذلك بسبب :
1- كثرة الدراسات العملية حول الصحافة وتنوعها .
2- تطور الممارسة الصحفية وتعبها ( صحافة يومية – صحافة أسبوعية – صحف متخصصة الخــ ) .
ومن حيث المعنى في اللغة العربية فنجد لها عدة مدلولات كالآتي:
- في القاموس المحيط كلمة الصحيفة تعني الكتاب وجمعها صحائف .
- في المعجم الوسيط تعني إضمامة من الصفحات تصدر بشكل يومي أو في مواعيد منتظمة وجمعها صحف وصحائف والصحفي هو الذي يأخذ الم من الصحيفة وليس من الأستاذ .
- أما المعنى المتعارف عليه اليوم في العربية لكلمة الصحافة فقد حدد الشيخ نجيب حداد مؤسس صحيفة لسان العرب في الإسكندرية وهو أول من استعمل لفظة الصحافة بمعنى صناعة الصحف والكتابة فيها ومنها أخذت كلمة صحافي .
- كلمة صحافي أكثر دلالة من صحفي بالنسبة للذي سيعمل في الصحافة وهي المقابل الأصح لكمة PRESS .
( إذا في الصحافة هي مهنة إصدار الصحف )
أما من حيث الاصطلاح فتعددت المفاهيم واختلفت باختلاف التوجهات والايديولوجيات إلا أنه يمكننا تحديدها في ثلاثة معان كما يلي:
المعنى الأول : الصحافة بمعنى الحرفة أو المهنة وهي من هذا المنظور لها جانبين هما :
1- الجانب الأول : الصحافة نشاط صناعي وتجاري ( حيث أن العمليات التي تتطلبها الصناعية الصحفية هي : الطباعة – التصوير – التوزيع – التسويق – الإدارة – الإعلان ) .
2-الجناب الثاني : يتصل بالشخص الذي يمارس مهنة الصحافة وهو الصحفي ( أي الشخص الذي يقوم بالحصول على الأخبار والأحاديث والتحقيقات الصحفية والرسم والإخراج الصحفي ) .
المعنى الثاني : الصحافة تعني المضمون الذي تنشره الصحيفة ( أي الأخبار – التحقيقات الصحفية – مقالات ) وهي من هذه الناحية تستوجب الفن والعلم فهناك :
1- فنون التحرير الصحفي ( كتابة المقالات ) .
2- فنون الإخراج الصحفي ( تصميم الصحيفة ) .
( وهذه الفنون تطورت وصارت علما يدرس في جامعات ولها قواعد علمية وبما أنها فن فإن الصحافة تتطلب موهبة لخلق الصحفي الذي يشد جمهور القراء حيث أن الصحافة هي حرفة وفن وصناعة ) .
المعنى الثالث : الصحافة من حيث الشكل الذي يصدر به ( فالصحف دوريات مطبوعة تصدر في عدة نسخ في مواعيد ثابتة ومنتظمة ، وهذا المعنى يجعلها تقتصر على الدوريات المطبوعة التي ظهرت بعد اكتشاف المطبعة في منتصف القرن الخامس عشر
2- الصحفــــــي :
هناك العديد من التشريعات و القوانين التي حددت تعريف الصحفي سواء على مستوى النقابات والمؤسسات الدولية أو في الوطن العربي ، فمنها على سبيل المثال تعريف أحد الكتاب الفرنسسين و هو"فيليب جيلارد" PHILIPPE GAILLARD الصحفي بأنه الشخص الذي يحرر الجزء الأكبر من نشاطه لمزاولة الأعمال الصحفية ,و يستمد منها الجزء الأكبر من دخله , و عرفه البعض الآخر بأنه من يكتب في صحيفة , و التعريف الأخير ليس دقيقا إذ قيس بمعايير التعاريف الجديدة, لأنه ليس بالمانع الجامع , لأن هناك صحفيين لا يظهر باسمهم حرف واحد من الصحيفة التي يعملون فيها , و هم أولئك الذين يؤدون واجبهم الصحفي متواريين عن الأنظار مثل : سكرتيري التحرير , و المصححين وغيرهم , و هناك بجانب هؤلاء أساتذة جامعيون ’ و كتّاب أخصائيون في فروع المعرفة تنشر لهم الصحف مقالات عديدة , و لكن لايجوز اعتبارهم صحفيين , و يمكن القول بأن الصحفي هو : من يزاول , في منشأة صحفية ,العمل الصحفي لقاء أجر و يتّخذ هذا العمل مهنة له , و تقوم بينه و بين المنشأة رابطة العامل بصاحب العمل , و يقصد بالعمل الصحفي : البحث عن الخبر , و المادة التحريرية (و تشمل الصورة)و الحصول على المعلومات , ثم إعدادها لكي تكون صالحة للنشر عن طريق ظهورها في الصحيفة مادة تقرأ , و يتخذ هذا العمل صورة تحريرية أو فنية تتطلب من المحرر أن يكون كثير التنقل في بعض الأحايين , أو أن يقبع وراء مكتبه أو في المطبعة , و لا يغير ذلك من طبيعة عمله الصحفي .
أما في الوطن العربي فأغلب القوانين العربية الخاصة بالإعلام وضوابطه عرفت الصحفي بأنهيعتبر صحفيا محترفا من باشر بصفة أساسية و منتظمة مهنة الصحافة في صحيفة يومية أو دورية, مطبوعة, و كان يتقاضى عن ذلك أجرا يستمدّ منه الجزء الأكبر لمعيشته " , ويعرفه البعض بأنه " يعتبر صحفيا مشتغلا من باشر بصفة أساسية و منتظمة مهنة الصحافة في صحيفة يومية أو دورية مطبوعة, أو وكالة أنباء محلية أو أجنبية تعمل فيها, و كان يتقاضى عن ذلك أجرا ثابتا بشرط ألاّ يباشر مهنة أخرى "
3-المؤسسة الصحفية:
إن عبارة المؤسسة الصحفية تعني المنشأة أو الهيئة التي تتولى إصدار الصحف أو الصحيفة , وإن كانت تتخذ هذه الوحدة الاقتصادية الشكل القانوني و تختار الكيان الإداري الذي يتلاءم مع اعتبارات كثيرة , فإن الجزائر لم تعرف هذه العبارة إلا مع صدور القوانين الأخيرة لسنة 1990 الخاص بتنظيم الصحافة , والملاحق التي تبعتها , و الذي انتقلت بمقتضاه ملكية الصحف إلى الملكية الفردية حيث نصت المادة السادسة من القانون المذكورة على أن لا يشكل الدولة مؤسسات خاصة للإدارة الصحف التي يملكها , و يعين لكل مؤسسة مجلس إدارة يتولى مسؤولية إدارة صحف المؤسسة , كما نصت المادة السابعة- من القانون نفسه- أن يعين لكل مجلس إدارة رئيس و عضو منتدب أو أكثر و يتولى المجلس نيابة عن إدارة المؤسسة مباشرة جميع التصرفات القانونية .(01)
و تنفيذا لهذا القانون صدر قرار معدل لسنة1990 بإنشاء مؤسسات خاصة لإدارة هذه الصحف و تعيين مجالس إدارتها, و نص هذا القرار في المادة الثامنة على أن يوضع لكل مؤسسة ميزانية سنوية خاصة يصدر باعتمادها قرار من رئيسها, و أنه يجب أن تعد الميزانية و فقا للنظم المتبعة في الشركات المساهمة , كما نص هذا القرار على أن يخصص نصف صافي الأرباح لموظفي و عمال المؤسسة و النصف الآخر لمشروعات التوسع و التجديدات الخاصة بالصحيفة ،ثم صدر بعد ذلك القانون رقم (11) من ملحق سنة 1990 بشأن المؤسسات الصحفية , حيث نص في مادته الأولى أن " تتولى كل مؤسسة صحفية على مسئوليتها مباشرة كافة التصرفات القانونية , فلها أن تتعاقد و أن تؤدي جميع التصرفات و الأعمال التي من شأنها تحقيق غرضها كما أجاز لها القانون في مادته الثانية – أن تؤسس شركات مساهمة بمفردها لمباشرة نشاطها الخاص بالنشر أو الإعلان أو الطباعة أو التوزيع , واعتبر هذا القانون المؤسسات الصحفية في حكم المؤسسات العامة ذات الطابع الاقتصادي – مادة 03 – فيما يتعلق بأحوال مسئولية مديريها و مستخدميها المنصوص عليها في قانون العقوبات , و فيما يتعلق بمزاولة التصدير و الاستيراد .
4-النقـــــــد:
النقدلغة هو اختلاس النظر مع المداومة، وضرب بالإصبع ونقر، والنقد: الحاضر دون المؤجل ( النسيئة) وناقدت فلانًا إذا ناقشته، والنقد: هوالجودة، والنقد: العيب، والنقد: دراهم أو ما هو من جنسها، والنقد: إخراج الزيف، والتقشر أو إبراز الشيء وبروزه، ونقد الكلام .على قائله، وتمييز الجيد من الرديء.
واهم معانيه معنيان:
1- تمييز الجيد من الرديء.
2-تفحص الشيء واختياره وتقويمه والحكم عليه.
5-النقد الرياضي:

هو الشكل الصحفي الذي يضع فيه الناقد الرياضي رؤيته في قالب مقبول عند القارئ الواعي المحايد.
والنقد يكشف عن وعي الناقد وعن باطنة وعما يدفعة ويكشف عن تكوينه الأخلاقي وبنيته الفكرية الزاخرة
ودور الناقد هو إعادة التوازن في حياة بعض الرياضيين فيساعد على نضج الوجدان ويساهم في بناء الإنسان بحيث يكون قادراً على أن يرى بطريقة افضل ويسمع بطريقة أفضل ويتأمل بطريقة افضل
ووظيفة النقد أشبه ما تكون بوظيفة القاضي حيث انه يركض خلف الحقيقة والموضوعية ماوسعتة الموهبة والعلم والأمانة من أداء وعطاء.
وعلى الناقد أن يسلم بأنة لن يعرف الحقيقة بنسبة100%لأن الحقيقة نسبية فالذي يعتبر حقيقة عند البعض فهي ليس كذلك عند البعض الأخر،وفي حياتنا اليومية نحن نسلم بيقينية أشياء كثيرة وذلك بدافع الإيمان أننا الأصح وهي في الواقع تحتاج إلى إعادة تقويم وتقييم
إن البحث عن الحقيقة قد يكون عسيراً من ناحية وسهل من ناحية أخرى ويبرهن الواقع على أن أحد لا يدرك الحقيقة إدراكا كاملا ولا أحد يجهلها كاملاً
من الصعب إدراك الحقيقة ويجب على الناقد ضرورة قراءة العمل الذي يود نقده قراءة جيدة لأن الخطأ في القراءة يعزز بالضرورة الخطأ في النقد
6-النقد في كرة القدم:
الجانب الهيكلي والإداري
لصحيفة الأمة العربية



الجانب الهيكلي والإداري
1-الأمة العربية كمؤسسة صحفية
2-الإدارة و اختصاصاتـــــــــــها
3-وظائفــــــــــــــــــــــــــــها
4-هياكل صحيفة الأمــة العربية
1- الأمة العربية كمؤسسة صحفية:
تعد مؤسسة الأمة العربية احدى المؤسسات الصحفية المهنية المتميزة التي تنشط على الساحة الوطنية ضمن كم من المؤسسات الصحفية الأخرى ،التي تتنافس فيما بينها من أجل إثبات المكانة محليا أو حتى عربيا،وقد عمدت الأمة العربية إلى السعي منذ نشأتها على إحراز مرتبة متقدمة على قريناتها،وهذا من خلال ما تزخر به من كوادر كفأة وصحفيين متميزين ومراسلين متمرسين ،وبفضل اتباع سياسة واضحة لا مواربة فيها،فهي تطمح دوما لما هو أفضل
و تتشكل مؤسسة الأمة العربية من (22)موظفا منهم (51) إداريا و صحفيا و 05 عمال نظافة وحراسة بالمؤسسة , إلى جانب عاملي حراسة
2 -الإدارة و اختصاصاتـــــــــــها:
إدراة مؤسسة الصحفية هي السلطة المهيمنة على شؤون المؤسسة و تصريف أمورها و إدارة تنفيذ الأعمال و الأنشطة وإتخاذ القرارات ،و يتكون مجلس الإدارة مؤسسة الأمة العربية من (15) عضوا ،و يرأسه رئيس مجلس إدارة المؤسسة وهو المدير العام الأستاذ الطيب مهياوي، ونائبه مسؤول النشر الأستاذ نعاس عبد الله كريبع
و ينعقد مجلس الإدارة بدعوة من رئيسه مرة كل شهر على الأقل و يدعى للإنعقاد كذلك إذا طلب ذلك ثلث أعضائه أي خمسة أعضاء من ال15عضوا،كما يتم عقده عند أحداث هامة سواء على الساحة الداخلية أو دوليا،وتعتبر قرارات المجلس قرارات نافذة وملزمة التطبيق،لا يتم نقضها إلا بقرار يتخذه المجلس مرة أخرى
إختصاصات مجلس الإدراة :
يختص مجلس إدارة المؤسسة الصحفية بما يأتي :
(1) وضع السياسة العامة للمؤسسة
(2) إدارة أموال المؤسسة ووضع خطتها الإستثمارية .
(3) النظر فيما يعرضه رئيس مجلس الإدراة و ما يحال إليه من مجلس التحرير
(4) اتخاذ القرارات و الإجراءات و إصدار اللوائح الخاصة بشؤون العمل و العاملين بالمؤسسة .
(5) يعد مشروع موازنة المؤسسة و حسابها الختامي
(6) يجوز لمجلس الإدارة أن يعهد إلى رئيس مجلس الإدارة ببعض اختصاصاته
(7) النظر في التقارير الدولية التي تقدم عن سير العمل بالمؤسسة
(8) يضع مجلس الإدارة نظاما لتوظيف الخبراء بما يتفق مع نشاط المؤسسة و ظروفها
(9) يحدد مجلس الإدارة الميزانية السنوية لنفقات السفريات و المكافآت
(10) يكون منح علاوات الكفاءة و الامتياز في حدود المبلغ الذي يقرره مجلس الإدارة لكل موظف على ما يقترحه رئيس مجلس الأدارة بمراعاة الظروف المالية للمؤسسة .
و تشكل لجنة برئاسة رئيس التحرير و يشترك في عضويتها مساعد ورئيس التحرير , و تتولى هذا اللجنة اقتراح من ترى منحهم هذه العلاوات طبقا لمعايير موضوعية تكشف من ترى منحهم العلاوة .
ويجوز للعاملين التظلم من القرارات التي تصدر في شأن هذه العلاوات إلى رئيس مجلس الإدراة و يكون قراره في التظلم نافذا .
3-وظائفــــــــــــــــــــــــــــها:
توجد وظائف وأعمال متنوعة في مؤسسة الأمة العربية منها ما هو تنظيمي، ومنها مايتعلق بطبيعة المهام، وذلك حسب تدرج هرمي متدرج أعلاه رئيس مجلس الإدارة المدير العام وأدناه العامل سواء عامل الأمن أو عامل النظافة
إن رجل الإدارة ينجز أعماله بطريقة الآخرين , فهو يتّخذ القرارات سواء كانت تخطيطية تتعلق بتحديد أهداف المنشأة, أو بكمية و نوع المنتج أو الأموال المستخدمة , أو كانت تنظيمية تتعلق بالرجال الذين يتولون التنفيذ و غير ذلك , , و لذلك فكلما اتجهنا في الهرم الإداري إلى قمته تطلب الأمر قدرات إدارية أكبر (و قدرات فنية أقل) , و كلّما اتجهنا إلى قاعدته تطلب العكس , و هذا نموذج تقريبي لما هو مطبق في مؤسسة الأمة العربية
و تضم الخريطة التنظيمية لمؤسسة الأمة العربية: أقساما فنية , ز أقسامت إدارية , أمّا الأقسام الفنية فتشمل : (1)رئيس التحرير (2)التصوير و الرسم و الخط (3) المطبعة و الزنكوغراف (4)الإعلانات (5) التوزيع (6) الكمبيوتر (7) الميكروفيلم (8) المطابع التجارية (9)تسويق الكتب (10) الأرشيف الصحفي )(11
أما الأقسام الإدارية فتشمل : (1)شئون العاملين (2) الحسابات (3) المخازن .
و كل قسم من الأقسام السابقة يتضمن عددا من الوظائف و الأقسام المختلفة والشكل التالي يبين ذلك
الوظيفة قدرات إدارية قدرات فنية
رئيس مجلس الإدارة 85% 25%
مديــــــــــــــــــر إدارة 60% 40%
رئـــــــــــــــــيس قسم 50% 50%
مـــــــــــــــــــــــشرف 25% 85%
عـــــــــــــــــــــــــامل 10% 90%
4-هياكل صحيفة الأمــة العربية:
يمكن تمثيل هياكل مؤسسة الأمة العربية كما يلي:
يوجد سكرتير واحد


الجانــــب التحريري:
أقسام الصحيفة



1-قسم الأخبـــــــــــــار
2-قسم الـــــــــــــــرأي
3-قسم التحقيـــــــــقات
4-قسم الثقافــــــــــــة
5-قسم الرياضـــــــــــة:
أ- النقد الرياضي وأنواعـــــــه
ب- النقد في كرة القدم وصــــوره
1-قسم الأخبـــــــــــــار:
وهو قسم رئيسي في الصحيفة ،يتم فيه تناول الأخبار المتنوعة سواء الوطنية أو الدولية المختلفة
سياسية كانت أو اجتماعية أو اقتصادية ،وذلك اعتبارا من أهميتها الإعلامية ،وحسب ما تكتسيه المعلومة لدى الرأي العام، باختلاف توجهاته وتطلعاته،وتحتل الأخبار الدولية التي تتعلق بالجزائر في أغلبها مكانا محددا من الصحيفة،حيث نجدها في الصفحات 1،2،3،4 ،والصفحة17 قارة بعنوان دولي،تعدهامريم دلومي أما الأخبار المحلية فنجدها مقسمة إلى أربعة عناوين، أخبار الشرق وأخبار الغرب وأخبار الوسط وأخبار الجنوب في الصفحات8،9،10،11
وتعتمد الصحيفة فيه على محررين أكفاء،يتقنون جيدا فن التحرير في قالبي الخبر والتقرير كأحد أهم فنون الصحافة وبخاصة المكتوبة،إذ من خلالهما يستطيع القارئ الحكم على مدى صدقية الصحيفة واحترافيتها
ومن بين هؤلاء المحررين نذكر الأستاذ ع.عبد الحميد والكاتب سليمان عبدوش،و عبد الرحيم داود
كما تعتمد صحيفة الأمة العربية على مراسلين مميزين يمارسون عملهم في عدد من ولايات الوطن أغلبهم خريجو جامعات وحاملو شهادات علمية ،ومنهم على سبيل الذكر المراسل مناد جلال من عنابة والمراسلة ساهل ليلى من وهران والحاج ابراهيم من النعامة وآخرون.
2-قسم الــــــــــــرأي:
وهو قسم متغير بحسب ماتقتضي الحاجة إليه ،حيث يتم الاستعانة بهذا القسم كقسم بديل عند وجود نقص في المادة الصحفية المتوفرة،فيتم اللجوء إلى عرض رأي صحفي أو كاتب أومثقف مشهور يعالج قضية ما أو يبدي فكرة لموضوع راهن،وهذا من خلال عرض الموضوع كاملا أو اقتطاف جزء منه وغالبا مايرد في الصفحة18 ،إلا أنه يضم عمودين ثابتين يبدي فيهما صحباهما
آراءهما بكل حرية،تحت عنوانين ثابتين ،وهما على الترتيب أيام وأثلام ،ويكتبه عمر علوي،وآخر القطاف لمحمد دلومي
3-قسم التحقيـــــــــقات:
ويعتمد هذا القسم كركن هام على التمكن في طرح القضايا والتناول الجيد والإحاطة بتفاصيل المواضيع المراد عرضها على القارئ،ومن ثمة أصبح لهذا القسم قراؤه المتتبعون من الشباب خاصة
لأنه يهتم في أغلبه بمشاكل الشباب وانشغالاته المتعلقة بالبطالة وكشف الفساد وقضايا المرأة ومعاناة المواطن اليومية،إضافة إلى ذلك يحاول فيه المحقق وفي كل مرة التقرب من المسؤولين واستكناه آرائهم ووجهات نظرهم حول أمر ما ،وعرضها أمام الجمهور من أجل الوصول إلى الحقيقة، ويعرض غالبا في الصفحة20


4-قسم الثقافــــــــــــة :
وهو فاكهة الصحيفة ،ويهدف إلى تثقيف المجتمع وتنمية معارفه في شتى المجالات ،وإطلاعه على الجديد دائما من بحوث ودراسات علمية وأدبية،سواء للمرأة وعالمها أو مايتعلق بالرجال والأطفال
وهو يرد تحت عناوين مختلفة منها الصفحة19 الفنية،أو صفحة حواء رقم20 أو من خلال نافذة على العالم صفحة21أومن خلال الجانب الترويحي متمثلا في صفحة22للتسلية وتضم الكلمات المتقاطعة والكلمات السهمية وألعابا أخرى





Advertisement


5-قسم الرياضـــــــــــة:
وهو بيت القصيد في هذا التربص،إذ نجد الأمة العربية تهتم كثيرا بهذا القسم محاولة أن تلبي شغف فئة الجمهور الرياضي للأخبار الرياضية المحلية أو العالمية، فهي تخصص له خمس صفحات كاملة
منها اثنتان تنجزان بالألوان، وهما الصفحتان الوسطوان 12 ،13وتخصصان للأخبار الرياضية الدولية المتنوعة في شتى ميادين الرياضة ،أخبار، تقارير،روبورتاجات،لقاءات، تحاليل رياضية،تغطيات خاصة لأحداث راضية،في مختلف الرياضات الجماعية أو الفردية،وهناك ثلاث صفحات تخصص للمحليات وبمايتعلق بالمنتخب الوطني لكرة القدم ،لاسيما بعد خوضه لغمار التصفيات المؤهلة للكأسين الإفريقية والعالمية2010 ،حيث ازداد اهتمام الجمهور بالمنتخب الوطني لكرة القدم فازدادت تبعا لذلك مساحة القسم الرياضي في صحيفة الأمة العربية،يحذوها التصميم لتلبية حجات القراء المهتمين بالرياضة
وهو ماجعلها تضيف صفحات أخرى تختص بالمنتخب مثل الصفحة الاخيرة.
أ‌- النقد الرياضي و أنواعــــــــــــــــه:
متنوع هو القسم الرياضي بالأمة العربية بين مايتعلق بالألعاب الجماعية أو الفردية، وبين تعاليق وأخبار
وتحاليل ونقود رياضية ،محاولة بذلك أن تقترب من الحدث الرياضي لتقربه للجمهور أكثر،ومثلها مثل باقي الجرائد الأخرى تعتمد على عدة فنون من التحرير الرياضي ينجزها محررون مختصون في الشؤون الرياضية
كـ:بشير قاسمي وبحري نبيلة و العربي يوسف خوجة ومسدور ابراهيم و هشام كبول من المتخصصصين
وآخرون غير مختصين ولكن الأحداث الرياضية فرضت نفسها عليهم مثل عمود آخر القطاف لمحمد دلومي
الذي صار يتناول بين الفينة والأخرى مواضيع رياضية متعلقة بالمنتخب الرياضي ،يتناولها بالتحليل والتعليق
ب‌- النقد في كرة القدم وصـــــوره:
من بين أهم ما يثير القارئ الرياضي هو مستوى النقد و علميةالتحليل الذي تقدمه الصحيفة
ومتابعة الأحداث الرياضية المتعلقة خاصة بكرة القدم،وهو ماتقوم به الأمة العربية في تغطيتها لمباريات الخضر سواء في التصفيات أو أثناء مونديال جنوب افريقيا ،حيث حرصت دوما على استقطاب المحللين والنقاد الرياضيين لتقديم رؤيتهم حول مردود الفريق الوطني ،ومحاورة المختصين في التدريب بشقيه الخططي أي التاكتيكي والفني أو التقني،ومعالجة المستجدات على صعيد البدني كالإصابات مثلا،ويمكن للمتصفح العادي لجريدة الأمة العربية أن يلحظ الكم الوافر للنقود والتحاليل والتعاليق المتنوعة لمختلف الأكاديميين في مجال كرة القدم
ومن بين هذه النقود والتعاليق ما يقدمه الصحفي العربي خلاص من قراءات تنم عن مدى احترافيتة وامتلاكه لناصية الكتابة المتميزة والبسيطة في نفس الوقت دون أي تعقيد أوترفع عن مستوى فهم القارئ العادي،وهو ما جعل من كتاباته النقدية ذات نكهة خاصة،وقد اخترت له نموذجا في عدد490 الصادر يوم الثلاثاء15جوان

وبعد ما صنعه الجزائريون أمام الانجليز يقدم لنا الصحفي العربي يوسف خوجة صورة أخرى من صور التعاليق النقدية المتميزة،التي تعتمد على التأني في إصدار الأحكام والتحكم في توظيف المعطيات الميدانية
هذا وقد استطاع أن يقدم لنا بعض كتاب الأعمدة من غير المتخصصين في الشأن الرياضي فضلا عن شأن كرة القدم ،استطاع البعض أن يتميز في طرح وجهة نظره التي يرى منها ويقيم من خلالها آداء الخضر فوق الميدان
ومن هؤلاء نذكر كاتب عمود آخر القطاف، الأستاذ محمد دلومي الذي من عادته الكتابة في الشؤون السياسية والاجتماعية والثقافية ،أما أن يكتب في أمور الرياضة ،فهذا ميدان جديد استطاع أن يلج بابه بتؤدة وثقة،
وقد اقتطفت له من العدد484 عموده الموسوم بـ:العربي كحل الراس شعره أشقر في إشارته لصبغ بعض لاعبي المنتخب الوطني شعورهم باللون الأشقر،وهو نقد متميز ولاذع في الوقت نفسه
نظرا لكونه اعتمد على نظرة مختلفة لم نعهدها في الانتقادات الرياضية،حيث لم يتناول الجانب الخططي أو الفني
للمدرب رابح سعدان أو التحضير البدني الذي أقيم في فرنسا ،وإنما استطاع أن يأخذ بنا إلى نوع أخر من النقد الذي يحسنه،وقدكان يكيله للسياسيين والمسؤولين،وهو نقد الشكل أو المظهر الذي ينم عن الجدية أو عدمها.
وفي الأخير نستطيع أن نخلص إلى أن صحيفة الأمة العربية قد أسست انتشارها ومنافستها للجرائد الأخرى-بما في ذلك المتخصصة في الميدان الرياضي-على القسم الرياضي كأحد أهم الأقسام التي أصبحت تتنافس في تثبيته ،وإيلائه أهمية بالغة،سيما بعد ما حققه المنتخب الوطني لكرة القدم من نتائج ،أسال الكثير من الحبر والنقد من متخصصين وغيرهم ،وأصبح النقد الرياضي من الأكلات الشهية التي يتعاطاعها الصحفيون،بل وحتى المواطن العادي البسيط،أضحى لايدخر جهدا في انتقاده سواء كان مؤسسا أو عفويا، و إعطائه النصائح والإرشادات،ومتابعته لكل شاردة وواردة.
صديق القمر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 20-09-2010, 01:54 PM   #2
عضو ملكي
 
الصورة الرمزية رؤووف
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
المشاركات: 535
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى رؤووف إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى رؤووف
افتراضي

بارك الله فيك اخي المدير العام على الموضوع الراقي ان شاء الله يستفيد من اعضاء المنتدى
رؤووف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
ماجستير, أولى, السنة, رياضي, إعلام

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
جميع دروس السنة أولى قانون العلاقات الاقتصادية والدولية صديق القمر قانون العلاقات الدولية الاقتصادية 0 15-03-2011 01:00 PM
السنة أولى - تاريخ العلاقات الدولية صديق القمر قانون العلاقات الدولية الاقتصادية 0 22-09-2010 09:44 PM
السنة أولى - السياسات الاقتصادية الجزائرية صديق القمر قانون العلاقات الدولية الاقتصادية 1 22-09-2010 09:31 PM
السنة أولى - مدخل إلى التحليل الاقتصادي صديق القمر قانون العلاقات الدولية الاقتصادية 0 22-09-2010 09:23 PM
السنة أولى - مقياس : قانون تجاري صديق القمر قانون العلاقات الدولية الاقتصادية 0 22-09-2010 09:17 PM

sitemap

الموقع يخضع لسياسة ادسنس لقراءة الشروط بالعربية انقر هنا أو بالانجليزية Google Adsense Privacy Policy   

 abuse@alg17.com


الساعة الآن 02:59 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.11 Alpha 3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
adv helm by : llssll
المواضيع المنشورة في المنتدى تعبر عن رأي اصحابها وجميع المواضيع التي تخالف سياسة الموقع يتم حذفها

Search Engine Friendly URLs by vBSEO

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138